ولد في تونس..ما لا تعرفه عن ابن خلدون !

sdfre

AddToAny

ولد في تونس..ما لا تعرفه عن ابن خلدون !

  • بتاريخ : جمعة, 2020-02-07 13:07
  • نشر بواسطة : صبري دريدي

هو أبو زيد عبد الرحمن بن محمد بن خلدون الحضرمي. كان مؤرخًا وعالمًا تاريخيًا، وهو رائدٌ في التخصصات الحديثة لعلم الاجتماع والديموغرافيا.

اشتهر بشكلٍ كبيرٍ بسبب كتابه “مقدمة ابن خلدون“، والذي أثّر على المؤرخين العثمانيين في القرن السابع عشر مثل كاتيب شلبي وأحمد سيفدت باشا ومصطفى نعيمة، الذين استخدموا نظريات من الكتاب لتحليل نمو وتراجع الإمبراطورية العثمانية، واعترف العلماء الأوروبيون في القرن التاسع عشر أيضًا بأهمية الكتاب، واعتُبر ابن خلدون واحدًا من أعظم الفلاسفة في العصور الوسطى.

إن حياة ابن خلدون موثقة توثيقًا جيدًا نسبيًا، حيث أنه كتب سيرته الذاتية (التعريف بابن خلدون ورحلته غربًا وشرقًا).

 

بدايات ابن خلدون

 

وُلد عبد الرحمن بن محمد بن محمد بن الحسن بن جابر بن محمد بن ابراهيم بن عبد الرحمن بن ابن خلدون، المعروف عمومًا باسم ابن خلدون من سلفٍ بعيد، في تونس عام 1332 م (732 هجرية). كان سلف العائلة وفقًا له عربيًا يمنيًا تربطه قرابةً مع وائل بن حجر رفيق النبي محمد.

هاجرت عائلته التي كانت تشغل العديد من المكاتب العليا في الأندلس إلى تونس بعد سقوط إشبيلية في 1248 ميلادية. وفي عهد أسرة حفصدية التونسية، شغل بعض أفراد أسرته مناصب سياسية، لكن والد ابن خلدون انسحب من الحياة السياسية وانضم إلى نظامٍ صوفي. وكان شقيقه يحيى خلدون مؤرخًا كتب كتابًا عن سلالة عبد الوادي، واغتِيل من قبل منافس لكونه مؤرخًا رسميًا للمحكمة.

في سيرته الذاتية، خلدون يتتبع أصله إلى عهد النبي محمد، من خلال قبيلةٍ عربيةٍ من اليمن، وتحديدًا حضرموت، التي جاءت إلى شبه الجزيرة الإيبيرية في القرن الثامن في بداية الفتح الإسلامي، حيث كتب:

"ومن أصلنا من حضرموت، من عرب اليمن، عبر وائل بن حجر المعروف أيضًا باسم حجر بن عدي، من أفضل العرب، المعروفين والمحترمين". (ص 2429، طبعة الورق).

بما يخص دراسة ابن خلدون، فقد حصل على التعليم على يد أفضل المعلمين في المغرب العربي، وذلك بسبب مكانة عائلته. كما حصل على تعليمٍ إسلامي تقليدي، حيث درس القرآن وحفظه عن ظهر قلب، كما درس اللغة العربية وهي أساسٌ لفهم القرآن والحديث الشريف والشريعة والفقه.

حصل على شهادة (إجازة) لجميع هذه التخصصات، وعرّفه عالم الرياضيات والفيلسوف العبيلي من تلمسان على الرياضيات والمنطق والفلسفة، حيث درس قبل كل شيء أعمال ابن رشد وابن سينا ورازي وتوسي.

في سن الـ 17، خسر ابن خلدون كلا والديه بسبب وباء الطاعون الذي ضرب تونس في 1348-1349 م.

 

كتابات ابن خلدون:

 

- كتاب "العبر وديوان المبتدأ والخبر في أيام العرب والعجم والبربر ومن عاصرهم من ذوي السلطان الأكبر".

- كتاب بغية الرواد في ذكر الملوك من بني الواد.

- كتاب رحلة ابن خلدون.

- مقدمة ابن خلدون.

- الخبر عن دولة التتر.

- رحلة ابن خلدون.

 

حياة ابن خلدون الشخصية

 

أُعجب ابن خلدون بابنة القائد محمد بن الحكيم فتزوجها وكان عمره آنذاك 23 عامًا في عام 755 هجري- 1354 ميلادي . وفي فاس وضعت زوجته مولودهما وأسمياه زيد، فأصبح يُكنى بأبا زيد. أما من حيث ديانة ابن خلدون ومعتقداته وطائفته الأصلية ، فقد ولد لعائلة مسلمة

 

وفاة ابن خلدون

 

توفي ابن خلدون في 19 آذار/ مارس من عام 1406، و سارت القاهرة في وداعه العامة والعلماء والقضاة والأمراء، ودُفن جثمانه بمقابر الصوفية خارج باب النصر في اتجاه حي العباسية.

 

حقائق سريعة عن ابن خلدون

 

ابن خلدون استرعى انتباه العالم الغربي لأول مرة في عام 1697 م، عندما ظهرت سيرةٌ له في مكتبة بارتليمي دي هوربيلوت دي مولينفيل في أورينتال.

بدأ يكتسب المزيد من الاهتمام من عام 1806 م، عندما شمل سيلفستر دي ساسي كريستوماثي سيرته جنبًا إلى جنب مع ترجمة أجزاء من مقدمة كما بروليغومينا.

في عام 1816 م، نشر دي ساسي مرةً أخرى سيرةً ذاتية مع وصفٍ أكثر تفصيلًا على بروليغومينا، وظهرت المزيد من التفاصيل والترجمات الجزئية للبروغومينا على مر السنين حتى نشر الطبعة العربية الكاملة في عام 1858. ومنذ ذلك الحين، دُرس عمل ابن خلدون على نطاقٍ واسع في العالم الغربي مع اهتمام خاص.

عاش بعيدًا عن عائلته لفترات طويلة، وحين كان من المزمع أن يلتئم شمل العائلة في القاهرة، توفيت العائلة في طريقها إليه.

* نقلا عن موقع "موضوع" بتصرّف

 

 

 



في نفس السياق