رضوان المصمودي: لا يمكن الحديث عن"ثورة ثانية" في أنظمة ديمقراطية(فيديو)

sdfre

AddToAny

رضوان المصمودي: لا يمكن الحديث عن"ثورة ثانية" في أنظمة ديمقراطية(فيديو)

  • بتاريخ : أربعاء, 2021-01-20 16:05
  • نشر بواسطة : صبري دريدي

 

قال رئيس مركز دراسة الإسلام و الديمقراطية رضوان المصمودي خلال حضوره اليوم الاربعاء 20 جانفي 2020، في برنامج "هنا تونس" على موجات ديوان أف أم، إن النهضة لم تتطور بالشكل الكافي ولم تغير قياداتها.

وأقر المصمودي بوجود خلل داخل حركة النهضة، مشيرا الى أنها لم تنجز برامج واضحة ومطمأنة للشعب التونسي وهو ما أدى الى خسارتها جزء كبيرا من قواعدها الانتخابية.

 

خسارة النهضة في الانتخابات ليس كارثة

وأضاف ضيف "هنا تونس" " اذا لم تسارع النهضة في أقرب وقت الى اصلاح نفسها، فانها قد تخسر في الانتخابات القادمة."

وتابع قائلا " حتى وان خسرت النهضة في الانتخابات القادمة فان ذلك ليس كارثة على اعتبار أن هناك تداول سلمي على السلطة."

وبين محدثنا " الاشكال في اعتقادي اذا ما فازت في الانتخابات القادمة أحزاب غير ديمقراطية على غرار حزب عبير موسي."

 

لا يمكن الحديث عن "ثورة ثانية"

وفي تعليقه على الأحداث الأخيرة التي شهدتها عدد من أحياء ومناطق البلاد والدعوات الى "ثورة ثانية"، اعتبر المصمودي أنه لا يمكن الحديث عن "ثورة ثانية" في أنظمة ديمقراطية بحسب تعبيره.

وأضاف المصمودي في هذا الصدد " يمكن الحديث عن احتجاج، قد يؤثر ربما على المسار الديمقراطي سواء من حيث القاوانين أو التشريعات، لكن لا يمكن نتحدث عن امكانية حدوث ثورة ثانية في البلاد لا سيما في ظل نظام وطبقة سياسية منتخبة.

* ديوان اف ام 



في نفس السياق