رضوان المصمودي: الدولة ليست المهدي المنتظر.. و على الشعب أن يبادر بالإصلاح

sdfre

AddToAny

رضوان المصمودي: الدولة ليست المهدي المنتظر.. و على الشعب أن يبادر بالإصلاح

  • بتاريخ : خميس, 2020-10-22 16:51
  • نشر بواسطة : صبري دريدي

 

- أمينة قويدر 

 

أكد رئيس مركز دراسة الإسلام و الديمقراطية رضوان المصمودي، اليوم الخميس 22 أكتوبر 2020، أن هناك سوء فهم لدور الدولة في تونس بكونها دائما هي المطالبة بالإصلاح و التغيير و التـأطير، وهو ما يتطلب تغيير هذه العقلية، وفق تعبيره .

وأكد المصمودي، في مداخلة له خلال ندوة نظمها المركز " عن بعد" حول "ارتفاع الجريمة في تونس: الأسباب و كيفية المعالجة"، أنه على الشعب أن يبادر بالإصلاح أيضا بمختلف مكوناته من أفراد و مجتمع مدني و أحزاب و غيرهم خاصة و أن الدولة اليوم تمر بأزمة اقتصادية خانقة و أثقلت كاهلها البيروقراطية.

و دعا المصمودي في هذا الخصوص الجميع إلى الانخراط في عملية الإصلاح بما فيها معالجة ظاهرة الجريمة، قائلا بأن 90% من الإصلاح بيد المجتمع و المواطن و الفرد و المجتمع المدني و الدولة ليست المهدي المنتظر كي تقدم حلولا سحرية.

 

 



في نفس السياق